Weekly Assessment

الإسبوع 06: عودة للشام، توت شامي، ناعم ودبس

هذا الأسبوع عدت إلى الشام، سوريا بدون تخطيط. أمر طارئ وعلي أن أكون هنا لبعض الوقت. لحسن حظي أنه أيضاً أجمل وأحلى أيام السنة في دمشق. شهر رمضان والأسبوع الأخير من رمضان وليالي القدر.

ربما تكون هذه المنشورات مقتضبة عما سبق. أرى أنه ليس من الفائدة في تكرار كل إسبوع أنني (أتحدى نفسي في المداومة على اليوغا) مثلاً. أظن عدم ذكر مثل هذا التكرار أكثر فائدة لكم ولعدم إضاعة وقتكم ووقتي. يمكنني ذكرها بعد ٣ أشهر من المداومة مثلاً وليس في كل إسبوع. وهكذا بالنسبة للبقية.

لنبدأ.

 

كتاب أقرأه حالياً

  • Architect: The Work of the Pritzker Prize Laureates in Their Own Words: لاهتمامي القديم بالعمارة، أنهيت كتاباً أخر عنها يعرض العديد من أعمال الحائزين على جائزة Pritzker في العمارة ومقابلات معهم. الكتاب مقبول، ضخم وطويل. فيه فائدة حتماً لغير الخبيرين مثلي. ولكن أتمنى أن يعرض عليي أحد مهندسي العمارة كتب Classics في العمارة لكي أستفاد أكثر. شاركونا وأرسلوا لي!

 

  • Antifragile: عدت لإكمال قراءة عدة صفحات. أذكره هنا لأنه للكاتب العربي اللبناني نسيم طالب (دكتور في جامعة نيويورك.) ربما سمعت عن كتابه الآخر البجعة السوداء Black Swan. كتبه (طويلة) وأفكاره مغايرة للبقية بطريقة تغير من طريقة نظرتك للأمور.

 

اقتباس أطبقه | أفكر به

فقط تأمل بالآية الكريمة: “لا ملجأ من الله الا اليه” لن أستفيض الآن أكثر.

شيء أداوم على فعله

Duolingo كل يوم لتعلم لغة جديدة (أحافظ على الألمانية والفرنسية). وصلت إلى اليوم 85 يوم متتالي. أظن أن آخر حد وصلت إليه سابقاً كان 90 يوماً ولذا إن أتممت هذا الإسبوع..

شيء جديد أجرّبه

ليس شيئأ جديداً ولكن في كل مرة أزور الشام ينبع “التخبيص في الأكل” بشدة. إحم إحم.

 

أفضل ما شاهدته

The Aviator: بعد تزكية أختي Noora من شي عشرين سنة قررت أن أرى هذه الفلم. لمفاجئتي كان عن القصة الحقيقية لـ  Howard Hughes والذي أثرت قصة حياته (كتاب) على Elon Musk. بطولة ليوناردو ديكابريو من 2004. فلم رائع.

 

أفضل ما سمعته

فكرة ذكرتها كثيراً في لا تفكر في حليب أحمر وهي كيف تتخلص من مشكلة إختيار “قراراتك”. يمكنك سماع الـ ١٥ دقيقة جيدة جداً هنا لتيم فيريس.

 

أفضل شيء اشتريته مؤخراً

أضحك وأنا أكتبها الآن. ولكن البارحة وبما أني في دمشق فاشتريت “دلواً” من التوت الشامي. بصراحة وبحق كانت أفضل شيء اشتريته مؤخراً..

الشروة الأخرى كانت للناعم، وما ألذذذذذذذذذه. لمن لا يعرفه هذا هو الناعم مع الدبس، أكلة شامية مختصة برمضان المبارك. لا أعلم إن كانت موجودة في غير بلاد عربية؟

 

شيء خجلت به من نفسي

معنى كلمة صلاة الجمعة. لأنها من يوم الجمعة. ولكن معنى الجمعة تأتي من الجماعة. يوم يجتمع فيه الناس. أظن أنني أعرف المعنى في عقلي الباطن ولكن عقلي لم يفهمها بشكل صريح واضح في الإسلام وعلى الأهمية التي أحلها الإسلام بها بتخصيص يوم باسمها.

 

شيء أحن إليه

منذ لحظة وصولي قبل أربعة أيام وأنا أذهب بعد المغرب لأصلي جماعة العشاء وما بعدها من صلوات حتى التهجد. شعور رائع، غريب، مريح، طيب يعتمرك عندما تكون في بلادك وتصلي هذه الصلوات التي اعتدت عليها قبل السفر، والتي انقطعت عنها في السفر. منذ ٥ سنوات هي آخر مرة صليت فيها العشاء جماعة في رمضان.

 

أكثر منشور محبوب على الـ instagram

ركضة الساعة ١١ بالليل قبل النزلة عالشام 🌸

 

 

ليلة الـ ٢٥ من رمضان المبارك

ليلة قدر مباركة

وليال مباركة عامرة بالعبادة والرضا والاستجابة والعفو والمغفرة

سأدعي لنا جميعاً

ادعولنا

0 comments on “الإسبوع 06: عودة للشام، توت شامي، ناعم ودبس

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: