Monopoly 0-1, Your Startup and Monopoly – احتكار صفر واحد! هل يجب على شركتك الناشئة أن تحتكر لتنجح؟

This Feb. 20, 2015, photo shows an arrangement of peanuts in New York. For years, parents of babies who seem likely to develop a peanut allergy have gone to extremes to keep them away from peanut-based foods. Now, a major study suggests that is exactly the wrong thing to do. (AP Photo/Patrick Sison)

هل الاحتكار هو سر الشركات االناشئة لناجحة؟ هل يجب أن تحتكر لتنجح؟

الاحتكار هنا ليس بالمعنى السيء الذي تتخيله أو بالأحرى ليس هنا بالمعنى الحرفي للاحتكار. كتاب Zero to One (من صفر إلى واحد) لـ Peter Theil في 2014 أحد مؤسسي Pay Pal و Palantir (إقرأ عن هذه الشركة الرائعة أكثر هنا) قائم بالكامل على فكرة الاحتكار. ولكن، ما هو الاحتكار الذي يقصده؟

ZeroToOneBook

الاحتكار Monopoly، الذي يطرحه الكتاب الرائع (برأيي)، هو أنه عندما تطلق فكرة مشروع لشركتك الناشئة، يجب على فكرتك أن تكون جوهرية ورائعة بحق لدرجة أنها تستطيع أن “تحتكر” السوق بالكامل لنفسها بدون السماح لأي من المنافسين بالصراع معك. الفكرة قد تبدو ليست بجديدة ولكن عندما تفكر ما هي الأسئلة التي يجب أن تطرحها على فكرتك وطريقة عملك لـ “تحتكر”، سيتبين لك أنها جوهرية جداً وقيمة جداً لدرجة أنها ستقيم هي بنفسها فكرتك وتحكم عليها بالحياة أو الموت (تعبيرين قاسيين.) أسئلة مثل ما هي الفترة الزمنية للوصول إلى السوق Time to Market أو ما هي الاستراتيجية التي ستتبعها للوصول إلى السوق Time to Market Strategy قد تبدو مؤلوفة لك. لكن عند التفكير بالاحتكار يجب أن تجيب على أسئلة جوهرية أكثر تبدأ بسيطة مثل: ما هي المشكلة التي يحلها منتجي؟ ما هو الشيء الذي يميز منتجي عن غيره؟ لتصل إلى أسئلة أكثر عمقاً: ما هو الشيء الذي يمثل منتجي والذي لا يتوافر في أي منتج الآن؟  ما هو الشيء الذي يمثل منتجي والذي لا يمكن أن يتوافر في أي منتج مستقبلاً؟ ما هي استراتيجيتي في حال بروز منافس جديد بعد شهر، شهرين، سنة من إطلاقي منتجي؟ كيف سأتعامل معي؟ وأخيراً.. ما هي العوامل التي قد تؤدي لمنتجي بالموت؟

يوجد ضمن أحد أبرز بنود ثقافة شركة Facebook والتي تقدم للموظفين عند بداية عملهم البند التالي: “ما هي الأشياء التي يمكن لأن تؤدي بـ Facebook للموت؟ فكر جيداً. يجب أن نقوم بتصميمها نحن لكي لا تقوم بذلك شركات أخرى.” هذا البند لفت انتباهي بشدة عند قرائتي له وهو موافق تماماً لسلسة الأسئلة التي ذكرتها سابقاً.

facebook_416x416

بدون الأسئلة السابقة لا يمكن أن “تحتكر.” ولهذا السبب سُمّي الكتاب Zero to One أي من صفر إلى واحد، أي: الانتقال من مكان خال (لا يوجد فيه منتجك ولا أي منتج منافس وبالتالي صفر!) والقيام باحتكاره بالكامل (من قبل منتجك وبالتالي واحد.)

في المرة القادمة التي ستفكر فيها بوضع منتج (برمجياً كان أم بضاعة أم فكرة تريد أن تنشرها) فحاول دائماً أن تجيب عن أسئلة الاحتكار ومعرفة خواص سوقك لـ “تحتكر. تذكر دائماً أن المقولة القائلة: “Build it and they will come” أي “ابن فكرتك وقم بتطبيقها بالكامل (بدون دراسة أي شيء) وسيقوم الجميع باستخدامها لمجرد أنك قمت ببنائها” هي خاطئة بالمطلق ولا تفيدك بشيء في القرن الواحد والعشرين.

كلمة ما قبل الأخيرة: هناك أيضاً ما يدعى باحتكار العقل Mind Monopoly والذي يجب علينا، نحن مطوري البرمجيات بكافة أنوعها، أن نفكر به وبكيفية استخدامه لصالح منتجنا. سأتحدث عنه في مقال آخر قادم إن شاء الله!

أخيراً: هل توافق فكرة الاحتكار هذه؟ هل ترى فيها أي عيوب؟ ما هي تحفظاتك؟ كيف يمكن تطبيقها بشكل أكثر، أكبر، وأفضل؟

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s